من يعمل معنا

وتشارك مؤسسة القلب الكبير في المؤتمرات المتخصصة، كما تنظمها، بهدف بناء قدرات أكبر للتأثير، ومنح المؤسسة القدرة على الوصول إلى صُناع القرار في أنحاء العالم كافة. وبالإضافة إلى ذلك، يسهم التعاون في زيادة الدعم المالي بما يُمكن المؤسسة من تطوير البرامج والمبادرات الرامية إلى زيادة مساعدة الأطفال المحتاجين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وجميع أنحاء العالم.

تسعى مؤسسة القلب الكبير إلى التعاون مع الهيئات الحكومية المحلية والإقليمية، والمنظمات الإنسانية الدولية، ووكالات الأمم المتحدة، والمنظمات غير الحكومية، بما في ذلك منظمة أوكسفام، ومجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ومؤسسة التعاون، ومؤسسة الملك حسين للسرطان، ومنظمة ميرسي كوربس، ومؤسسة أطباء بلا حدود، ومستشفى سانت جود لسرطان الطفل.