بتوجيهات قرينة حاكم الشارقة حملة ” سلام يا صغار ” توقع مذكرة تفاهم مع منظمة أطباء بلا حدود

04 مايو 2015

الشارقة : وقعت حملة ” سلام يا صغار ” ومنظمة أطباء بلا حدود مذكرة تفاهم بشأن تقديم المساعدة الطبية لمتضرري النزاعات في قطاع غزة .. وذلك تنفيذا لتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي مناصرة الأطفال اللاجئين من قبل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.
وتتعلق المذكرة بمشروع الجراحة التجميلية ورعاية ما بعد الجراحة في قطاع غزة في سبيل توفير المساعدات اللازمة للمتضررين من النزاع.
وقع المذكرة كل من مريم الحمادي مديرة حملة ” سلام يا صغار” ـ إحدى مبادرات مؤسسة القلب الكبير ـ والدكتور ماتيلد ترتيل مدير برنامج الأراضي الفلسطينية المحتلة في منظمة أطباء بلا حدود .
وقدمت حملة ” سلام يا صغار ” دعما ماديا يقدر بـ/ 500 / ألف دولار أميركي والذي يمكن المنظمة من توفير الرعاية اللازمة للذين يعانون من الحروق والصدمات النفسية خاصة الأطفال إلى جانب ضمان توفير المعدات الطبية والمواد الضرورية للعلاج ووجود طاقم عمل مؤهل للتعامل مع هذه الحالات المرضية .
و قالت مريم الحمادي” إن هذه المبادرة تأتي من حرصنا الدائم على دعم الأطفال المحتاجين في فلسطين فنحن بإمكاننا مساعدتهم على الشفاء في ظل الظروف المحيطة بهم .” .
وأضافت أن هذا المشروع الذي يأتي بالتعاون مع منظمة أطباء بلا حدود يهدف لتوفير الخدمات الطبية المجانية للمرضى وتضم هذه الخدمات العمليات الجراحية التجميلية والرعاية اللازمة لما بعد الجراحة وتوفير الرعاية النفسية اللازمة لهؤلاء المرضى .
وأوضحت أن المشروع يستمر مدة عام كامل بدءا من شهر أبريل عام 2015 ..
معربة عن أملها أن يتم خلال هذه الفترة تقديم الدعم لأكبر عدد ممكن من المرضى في قطاع غزة وأن يستطيعوا العودة لممارسة حياتهم الطبيعية من جديد.
واتفقت منظمة أطباء بلا حدود مع هيئة الصحة في غزة على العمل مع مستشفى شفاء ومستشفى ناصر وعيادة ما بعد الجراحة لعلاج المرضى المحتاجين وتوفير الدعم الطبي والنفسي اللازم لشفائهم.
وجاء الاتفاق نظرا لعدم توفر مجال الجراحة التجميلية اللازمة لعلاج المتضررين في قطاع غزة.